Politicians and Election, Vote in Freedom, Actively Participate in Democracy, Vote for Change, Online referendum
left right close

Ismail Haniyeh

> Palestine > Politicians > Islamic Resistance Movement > Ismail Haniyeh
Ismail Haniyeh is ready for your opinion, support and vote. Vote online NOW!
Hamas
 
photo إسماعيل هنية

إسماعيل هنية - for

زعيم سياسي بارز من حماس. | A senior political leader of Hamas.
 NO! إسماعيل هنية

إسماعيل هنية - against

انقر فوق، إذا كنت لا تؤيد هذا المرشح. ويقول لماذا. | Click, if you do not support Ismail Haniyeh. Say why.

Online election results for "إسماعيل هنية " in graph.

graph
Graph online : Ismail Haniyeh
Full functionality only if Javascript and Flash is enabled
> Ismail Haniyeh >

Biography

[+] ADD

ARA:

 

إسماعيل عبد السلام أحمد هنية أبو العبد، من مواليد 1963، هو رئيس وزراء السلطة الفلسطينية المقال.

 

ولد في مخيم الشاطئ للاجئين الفلسطينيين وشغل منصب رئيس وزراء فلسطين بعد فوز حماس بأغلبية مطلقة في انتخابات المجلس التشريعي الفلسطيني عام 2006م، أقاله رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية محمود عباس في 14 يونيو 2007م في خطوة مثار جدل بعد أحداث الحسم العسكري في حزيران 2007م، يلقب حالياً من قبل أغلب أجهزة الإعلام والسلطة الوطنية الفلسطينية برئيس للحكومة المقالة القائمة بتصريف الأعمال حسب الدستور الفلسطيني، إلي أن يتم منح الحكومة التي كُلف بتشكيلها د.سلام فياض الثقة من المجلس التشريعي الفلسطيني.

 

أصيب بجروح طفيفة إثر الغارة الإسرائيلية التي استهدفت مؤسس الحركة أحمد ياسين. في ديسمبر 2005 ترأس قائمة التغيير والإصلاح التي فازت بالأغلبية في الانتخابات التشريعية الفلسطينية الثانية عام 2006م.

 

سيرته

ولد إسماعيل هنية في مخيم الشاطئ للاجئين في غزة عام 1963 التي لجأ إليها والداه من مدينة عسقلان عقب النكبة. تعلم في الجامعة الإسلامية في غزة ونشط في إطار لجنة الطلاب وقد ترأس اللجنة لمدة عامين. عام 1987 تخرج من الجامعة الإسلامية بعد حصوله على إجازة في الأدب العربي. سجنته السلطات الإسرائيلية عام 1989 لمدة ثلاث سنوات نُفي بعدها إلى لبنان عام 1992. بعد قضاء عام في المنفى عاد إلى غزة أثر اتفاق أوسلو وتم تعيينه عميدا في الجامعة الإسلامية بمدينة غزة.

 

عام 1997 تم تعيينه رئيساً لمكتب الشيخ أحمد ياسين، الزعيم الروحي لحركة حماس، بعد إطلاق سراحه، عام 2003 وبعد عملية استشهادية حاولت غارة إسرائيلية استهداف قيادة حماس وجرح أثر ذلك هنية في يده. تعزز موقعه في حركة حماس خلال انتفاضة الأقصى بسبب علاقته بالشيخ أحمد ياسين وبسبب الاغتيالات الإسرائيلية لقيادة الحركة.

 

في 16 فبراير 2006 رشحته حماس لتولي منصب رئيس وزراء فلسطين وتم تعيينه في العشرين من ذلك الشهر. في 30 حزيران 2006 هددت الحكومة الإسرائيلية باغتياله ما لم يفرج عن الجندي الصهيوني الأسير جلعاد شاليط.

 

في 20 أكتوبر 2006 عشية إنهاء القتال بين فصائل فتح وحماس، تعرض موكبه لإطلاق نار في غزة وتم إحراق إحدى السيارات. لم يصب هنية بأذى وقالت مصادر في حماس أن ذلك لم يكن محاولة لاغتياله، وقالت مصادر بالسلطة الوطنية الفلسطينية أن المهاجمين كانوا أقرباء ناشط من حركة فتح قتل خلال الصدام مع حماس.

 

في 14 ديسمبر 2006 منع من الدخول إلى غزة من خلال معبر رفح بعد عودته من جولة دولية، فقد أغلق المراقبون الأوروبيون المعبر بأمر من وزير الأمن الإسرائيلي عمير بيرتس.

 

تعرض في 15 ديسمبر 2006م لمحاولة اغتيال فاشلة بعد إطلاق النار على موكبه لدى عبوره معبر رفح بين مصر وقطاع غزة؛ الأمر الذي أدى إلى مقتل أحد مرافقيه وهو عبد الرحمن نصار البالغ من العمر 20 عاماً وإصابة 5 من مرافقية من بينهم نجله عبد السلام ومستشاره السياسي أحمد يوسف، واتهمت حماس قوات الحرس الرئاسي قوات أمن ال17 بقيادة محمد دحلان التي تسيطر على أمن المعبر.

 

في 14 حزيران 2007 تمت إقالة هنية من منصبه كرئيس وزراء من قبل رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية محمود عباس وذلك بعد سيطرة كتائب الشهيد عزالدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس على مراكز الأجهزة الأمنية في قطاع غزة، رفض هنية القرار لأنه اعتبره "غير دستوري" ووصفه بالمتسرع مؤكداً "أن حكومته ستواصل مهامها ولن تتخلى عن مسؤولياتها الوطنية تجاه الشعب الفلسطيني".

 

في 25-تموز(يوليو)2009م وفي أثناء حفل تخرج الفوج الثامن والعشرين في الجامعة الإسلامية بغزة منحت إدارة الجامعة دولة الرئيس إسماعيل هنية شهادة الدكتوراه الفخرية ووسام الشرف من الدرجة الأولى تقديراً لجهوده في خدمة القضية الفلسطينية.

 

مصدر

 

 

ENG:

 

Ismail Abdel Salam Ahmed Haniyeh (Arabic: إسماعيل عبد السلام أحمد هنية‎, sometimes transliterated as Ismail Haniya, Ismail Haniyah) (born 29 January 1963) is a senior political leader of Hamas and one of two disputed Prime Ministers of the Palestinian National Authority, the matter being under political and legal dispute. He became Prime Minister after the legislative elections of 2006 which Hamas won. President Mahmoud Abbas dismissed Haniyeh from office on 14 June 2007 at the height of the Fatah–Hamas conflict, but Haniyeh did not acknowledge the decree and continues to exercise prime ministerial authority in the Gaza Strip. The Palestinian Legislative Council also continues to recognise his authority.

 

Early life

Haniyeh was born in the Al-Shati refugee camp in the Egyptian-occupied Gaza Strip. His parents became refugees, after they were expelled from their homes in Majdal (Ashkelon, Israel) during the 1948 Arab-Israeli War by Jewish militias. In 1987, he graduated from the Islamic University of Gaza with a degree in Arabic literature. In 1989, he was imprisoned for three years by Israeli authorities for participation in the First Intifada and membership with Hamas. Following his release in 1992, he was exiled to Lebanon with Ahmed Yassin, Abdel-Aziz al-Rantissi and other senior Hamas politicians. A year later, he returned to Gaza and was appointed as Dean of the Islamic University.

 

Political career

After Ahmed Yassin, Hamas' spiritual leader, was released from prison in 1997, Haniyeh was appointed to head his office. He was targeted by the Israel Defense Forces for his alleged involvement in attacks against Israeli citizens. Following a suicide bombing in Jerusalem in 2003, he was slightly injured on his hand by an Israeli Air Force bomb attack attempting to eliminate the Hamas leadership.

 

Haniyeh was nominated as prime minister on 16 February 2006 following the Hamas "List of Change and Reform" victory 25 January 2006. He was formally presented to Mahmoud Abbas on 20 February and was sworn on 29 March 2006. On 14 June 2007, Abbas dismissed Haniyeh and appointed Salam Fayyad in his place.

 

In December 2010, Haniyeh stated at a news conference in Gaza that "We accept a Palestinian state on the borders of 1967, with Jerusalem as its capital, the release of Palestinian prisoners, and the resolution of the issue of refugees," and stated that if the Palestinian electorate approves such a peace agreement with Israel his government will abide by it notwithstanding previous Hamas positions on the issue.

 

On 2 May 2011, Haniyeh condemned the killing of Osama Bin Laden, leader of Al Qaida by American forces and said that the operation is "the continuation of the American oppression and shedding of blood of Muslims and Arabs". He praised Osama bin Laden, despite doctrinal differences as a holy warrior (mujahid), saying that Hamas condemns the assassination of "a Muslim and Arabic warrior" and prays that bin Laden's "soul rests in peace". The United States government condemned his remarks as "outrageous".

 

In early 2012, Haniyeh allowed his sister, Suhila Abd el‑Salam Ahmed Haniyeh, to accompany her critically ill husband to Rabin Medical Center in Petah Tikva, Israel, for emergency heart . reatment. After successful treatment and care, the couple returned to Gaza without incident. Word of the unusual visit was released only four months later.

 

source

31st October 09

updated: 2013-05-10

ElectionsMeter is not responsible for the content of the text. Please refer always to the author. Every text published on ElectionsMeter should include original name of the author and reference to the original source. Users are obliged to follow notice of copyright infringement. Please read carefully policy of the site.

If the text contains an error, incorrect information, you want to fix it, or even you would like to mange fully the content of the profile, please contact us. contact us..


 
haniah, السيرة الذاتية لجلعات شاليط, ismael hanieh images and more...
load menu